جمعية الإغاثة 48: بالتعاون مع مشروع نسائي خيري بالداخل الفلسطيني تبني مخيم جديدا في الشمال السوري

2020-02-24

تحت إطار حملة ثمار فاعل خير (2) واستجابة لنداء النازحين، جمعية الإغاثة 48 بالتعاون مع مشروع نسائي خيري تباشرا بإنشاء مخيمها الثاني في منطقة "كللي" بالشمال السوري، وذلك بعد تلقي الجمعية عدة مناشدات استغاثة طارئة من الأهالي هناك بهدف العمل على إقامة مخيمات إضافية لإيواء آلاف العائلات-خاصة الفلسطينية-المشردة.

ومن الجدير ذكره ان نساء الداخل الفلسطيني قد شاركت بقوة خلال حملة فاعل خير 2 وقد جابت البلاد تجمع التبرعات تلبية لنداء الواجب .

وفي حوار خاص مع الاخت نسيبة عيسى ام إسماعيل مركزة مشروع نسائي خيري قالت "منذ اندلاع الأزمة السورية نتابع شؤون النازحين في الشمال السوري بالتحديد ونزودهم بالمتطلبات الأساسية كالتدفئة والمواد التموينية والمساعدات الطبية".

وقد صرح الشيخ نائل عيسى منسق العلاقات الخارجية في جمعية الإغاثة 48 أن عمل الجمعية الإغاثي لا يقتصر على موسم الشتاء فقط، بل يمتد على مدار العام مع اللاجئين من خلال كفالة عائلات بأكملها وتأمين مأوى لهم، بالإضافة لمتابعة حالات فردية طيلة العام. يضاف إلى ذلك قيام وفد من الجمعية بزيارات ميدانية متكررة للجنوب التركي للاطلاع عن كثب على الأوضاع الإنسانية للنازحين هناك.

بدوره أشاد رئيس جمعية الإغاثة د. علي الكتناني بالدعم الكبير الذي يقدمه الأهالي في الداخل الفلسطيني من الجليل والنقب والمثلث للاجئين الفلسطينيين والسوريين وما لذلك من أثر في تخفيف معاناة هؤلاء وتثبيتهم.

وقال " من هنا نشكر من عودونا دائمًا على بذل الغالي والنفيس نصرة للمحتاجين في كافة أماكن تواجدهم، ونؤكد لهم أننا مستمرون في إيصال أماناتهم إلى مستحقيها كما نعد الجميع بتنفيذ عدة مشاريع تمكينية تنموية قريبا".